الســعـــيد أبــوالنجـــــا

انت لم تشترك معنا
لرؤيه المواضيع والمشاركه قم بالتسجيل معنا

الســعـــيد أبــوالنجـــــا

الموقع الرسمى للمهندس السعيد ماهر أبوالنجا
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا ومرحبا بكم۩ فى الموقع الرسمى للمهندس السعيد أبوالنجا۩ نتمنى لكم وقت ممتع ومفيد ^_^

شاطر | 
 

 ذَا حضرتَ المجالسَ فاحفظْ لسانَك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nganga
Admin
Admin
avatar

تاريخ التسجيل : 27/09/2009
عدد المساهمات : 665
العمر : 28
القسم : مدنى عام
البلد : المنصورة



مُساهمةموضوع: ذَا حضرتَ المجالسَ فاحفظْ لسانَك   الأحد ديسمبر 14, 2014 4:24 pm



مرضَ أحدُ الأسودِ فأتتهُ الحَيَواناتُ تعودُهُ إلا الثَّعلبُ فلمْ يعُدْهُ، فتقدَّمَ الذِّئبُ وقالَ للأسَدِ: عافاكَ اللهُ يا قائدَنا الأسد، أتينَا جميعاً لزيارتكَ عدَا صديقِنَا الثَّعلب، ونعتذرُ إليكَ نيابةً عنه فإنَّهُ تكاسلَ عن الحُضورِ لِزيارتِك والسُّؤالِ عنكَ بسببِ انشغَالِهِ بالصَّيْد.
 
 غَضِبَ الأسدُ، وقالَ: ماذَا تقُول؟ يتكاسَلُ عنْ زِيارتي وينشغَلُ بالصَّيدِ.. حَسَناً.. إنْ جاءَ فأخبرني أيُّهَا الذئبُ فسوفَ يرى مَاذَا سيَحُلُّ به.
 
 سمعَ القردُ ذلكَ فأسرعَ إلى الثَّعلبِ وحذَّرهُ من القدومِ على الأسَدِ، وأخبرهُ بما قالَهُ الذِّئبُ للأسدِ، ففكَّرَ الثعْلبُ ثمَّ قال: بل سأذهبُ لزيارَةِ الأسدِ في الحالِ، وسيَرى الذئبُ عاقبةَ وِشايتِه.
 
 أسرعَ الثَّعلبُ إلى الغابةِ واصطادَ طائراً سميناً، ثمَّ حَمَلَه بفكَّيهِ ومَضى إلى الأسَد ، وعندمَا وصلَ إلى عَرينهِ وضع طائرَ الكُركيِّ بينَ يديهِ.
 
 نظرَ الأسدُ إلى الثعلبِ وسَألَهُ: ما الذي جعلَكَ تتأخَّرُ عنْ زِيارتي يا أيُّها الثَّعلبُ؟
 
 قالَ الثَّعلبُ: أطالَ الله عُمرك أيُّها الأسدُ .... فقدْ كنتُ أتردَّدُ على الأطبَّاءِ أسألُهُمْ عنْ حالَتِك وأستشيرُهمْ في دواءٍ مناسبٍ لك .. فأشاروا عليَّ أن أصطادَ لكَ طائرَ الكركيِّ لتأكُلهُ ثمَّ تأخذَ مرارَتهُ فتدهَنُ بها ساقَ ذئبٍ وتأكلُهَا فإنّكَ تَشفى بإذن الله..
 
 سمعَ الأسدُ ذلكَ فأسرعَ وتناولَ الكُركِيَّ على الفَورِ ثمَّ أخرجَ مرارَتهُ وأكَلَ لحمهُ، فشعرَ بنشاطٍ، فصدَّق الثعلبَ ..
 
 ولما حضرَ الذِّئبُ هجمَ عليه الأسدُ وقطعَ ساقَهُ ودَهَنَ بهَا مَرارَةَ الكركيّ وأكلهَا، فخرجَ الذئبُ وساقهُ تقطرُ دماً وهو يصرُخُ من الألمِ، فمرَّ بالثَّعلبِ فقالَ لهُ: ويْحَكَ يا ماكر ... لمَاذَا فعلتَ ذلك بي ؟! قالَ الثّعلبُ وهُوَ يبتسِمُ للذِّئبِ: يا صاحبَ السَّاقِ الحمراءِ.. إذَا حضرتَ المجالسَ فاحفظْ لسانَك.. واترك الوشَايةَ والنَّميمةَ فإنَّك تنجُو من الأذى والضَّرَرِ بإذن الله.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الصبر مثل اسمه مر مذاقه لكن عواقبه احلى من العسل

El-Saeed Abouelnaga

ACI instructor
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ذَا حضرتَ المجالسَ فاحفظْ لسانَك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الســعـــيد أبــوالنجـــــا :: الاقسام العامه :: المنتدى العام :: يُحكى أنّ-
انتقل الى: