الســعـــيد أبــوالنجـــــا

انت لم تشترك معنا
لرؤيه المواضيع والمشاركه قم بالتسجيل معنا

الســعـــيد أبــوالنجـــــا

الموقع الرسمى للمهندس السعيد ماهر أبوالنجا
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا ومرحبا بكم۩ فى الموقع الرسمى للمهندس السعيد أبوالنجا۩ نتمنى لكم وقت ممتع ومفيد ^_^

شاطر | 
 

 صديقُك يبقى صديقَك، ولو فعل ما لا يعجبك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nganga
Admin
Admin
avatar

تاريخ التسجيل : 27/09/2009
عدد المساهمات : 665
العمر : 28
القسم : مدنى عام
البلد : المنصورة



مُساهمةموضوع: صديقُك يبقى صديقَك، ولو فعل ما لا يعجبك   الإثنين ديسمبر 08, 2014 4:32 am

يحكى أن كان لدى جنكيز خان صقرا، يلازم ذراعه ، يخرج به ويطلقه على فريسته ، ليطعم منها ويعطيه ما يكفيه .. وقد كان صقر جنكيز خان مثالاً للصديق الصادق ، حتى وإن كان صامتاً .
 
 ذات يوم خرج جنكيز خان يوماً في الخلاء لوحده ، ولم يكن معه إلا صديقه الصقر .. وانقطع بهم المسير وعطشوا.. فأراد جنكيز أن يشرب الماء ، ووجد ينبوعاً في أسفل جبل ، فملأ كوبه.. وحينما أراد شرب الماء ، جاء الصقر وانقض على الكوب ليسكبه !
 
 حاول مرة أخرى ، ولكن الصقر مع اقتراب الكوب من فم جنكيز خان ، كان يقترب ويضرب الكوب بجناحه ، فيطير الكوب ، وينسكب الماء !
 
 وتكررت الحالة للمرة الثالثة .. فاستشاط غضباً منه ، وأخرج سيفه ، وحينما اقترب الصقر ليسكب الماء ،
 
 ضربه ضربة واحدة ، فقطع رأسه ووقع الصقر صريعاً..
 
 أحس جنكيز خان بالألم ، لحظة وقوع السيف على رأس صاحبه ، وتقطع قلبه لما رأى الصقر يسيل دمه !
 
 وقف للحظة ، وصعد فوق الينبوع ، فرأى بركة كبيرة يخرج من بين ثنايا صخرها منبع الينبوع ، وفيها حية ٌ كبيرة ميتة وقد ملأت البركة بالسم !
 
 أدرك جنكيز خان أن صاحبه كان يريد منفعته ، لكنه لم يدرك ذلك إلا بعد أن سبق السيف العذل ،
 
 فأخذ صاحبه ولفه في خرقة.. وعاد جنكيز خان لحرسه وسلطته ، وفي يده الصاحب بعد أن فارق الدنيا !
 
 وأمر حرسه بصنع صقر من ذهب ، تمثالاً لصديقه ، وينقش على جناحيه
 
 على أحدهما : " صديقُك يبقى صديقَك، ولو فعل ما لا يعجبك ".
 
 وعلى الجناح الآخر :" كل فعل سببه الغضب، عاقبته الإخفاق

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الصبر مثل اسمه مر مذاقه لكن عواقبه احلى من العسل

El-Saeed Abouelnaga

ACI instructor
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صديقُك يبقى صديقَك، ولو فعل ما لا يعجبك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الســعـــيد أبــوالنجـــــا :: الاقسام العامه :: المنتدى العام :: يُحكى أنّ-
انتقل الى: